يوم دراسي حول قضية الصحراء المغربية – الأبعاد القانونية و التحولات الجيوستراتيجية و الرهانات

 

جامعة القاضي عياض

كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش

ماستر القانون العام الداخلي والجماعات الترابية

وماستر السياسات الحضرية والهندسية المجالية

ينظمان

يوما دراسيا في موضوع :

قضية الصحراء المغربية

« الأبعاد القانونية و التحولات الجيوستراتيجية و الرهانات »

الجمعة 15 ابريل 2016

مدرج المختار السوسي بكلية الحقوق بمراكش

ورقة تقديمية

 

بدأت تحديات جديدة تفرض نفسها أمام التدبير ألأممي للنزاع الإقليمي المفتعل حو الصحراء المغربية ، خصوصا بعد التصريحات التي أدلى بها الأمين العام للأمم المتحدة في مخيمات لحمادة والجزائر أثناء جولة قادته للمنطقة أوائل مارس 2016م، والتي أثارت ردود فعل قوية من قبل المغرب أهمها البيان الحكومي الأول في 10 مارس، و هو البيان الذي شجب تصريحات بان كي مون، ثم البيان الثاني في 15 مارس والذي اتخذ من خلاله المغرب تدابير عملية تجاه بعثة « المينورسو » في ما يتعلق بتقليص عدد العاملين بها، وإبلاغهم بمغادرة التراب الوطني، وتوقيف المساهمة الإدارية « المادية » المخصصة لسير البعثة، وكذلك من خلال البيان الختامي للبرلمان يوم السبت 12 مارس إثر اجتماع البرلمان في جلسة استثنائية لمجلسي النواب والمستشارين، وذلك بعد اجتماع لجنتي الخارجية بهما، كما واكبت هذه المواقف والردود هبة وطنية شعبية جسدتها مسيرة الرباط يوم 13 مارس ، ومسيرة أخرى بمدينة العيون في 15 مارس كانت ذات رمزية خاصة.

تأتي هذه المستجدات في سياق تحولات إقليمية ودولية، قد يكون لها -بدون شك- تأثير ما على مستقبل حل النزاع المفتعل حولاء المغربية ، خصوصا بعد تداعيات ما سمي في شمال إفريقيا والشرق الأوسط ب »الربيع العربي » ، وأمام التحولات الجارية في منطقة الصحراء والساحل، وأمام عدم اتخاذ مواقف حاسمة من طرف الفاعلين الدوليين تدعم إيجاد حل وتسوية نهائية وعادلة لهذه القضية، وخصوصا أمام تعنت الطرف الاخر وتشبته بحلول غير واقعية .

بالرغم من وجود اقتراح و أرضية للتفاوض وللحل قدمها المغرب متمثلة في « مشروع مقترح الحكم الذاتي » لإقليم الصحراء منذ سنة 2007م، ورغم مباركة جل القوى الدولية لهذا المقترح، إلا أن بروز الحديث عن تغيير في منهجية المشاورات الجارية من قبل تقارير الأمين العام التي يعدها مبعوثه الشخصي كريستوفر روس خصوصا في تقريره المقدم لمجلس الأمن في أبريل 2015م، والذي لم يؤخذ بعين الاعتبار في مضمون القرار الصادر بذات المناسبة تحت رقم 2218. وقبل ذلك كانت محاولة لتغيير اختصاص بعثة الأمم المتحدة وتوسيع صلاحياتها سنة 2013م، والتي بدورها لم تكن محط قرار لمجلس الأمن حينها. إلا أن ذلك ينذر بتعقيد متجدد مصدره مؤسسة الأمانة العامة للأمم المتحدة وخصوم الوحدة الترابية للمغرب، وهو محاولة لتعطيل مجهودات البحث عن تسوية سياسية متوافق حولها برعاية أممية.

 

تستدعي منا هذه العناصر و غيرها ، مساهمة فاعلة من واجهة الجامعة المغربية والتحليل القانوني والعلمي، في النقاش العمومي المهتم بتشخيص واقع ملف الصحراء على ضوء المستجدات الراهنة ووسط التحولات الجيواستراتيجية التي بدأت تعرفها المنطقة، ومحاولة وضع السيناريوهات الممكنة والمحتملة على مستقبل هذا النزاع الذي سيعرف في القادم من الأيام تداولا بشأنه في أبريل الجاري داخل مجلس الأمن الدولي.

ثم إن تدبير ملف الصحراء خصوصا على الواجهة الأممية المرتبطة بعمل الأمم المتحدة، وأمام الرغبة المتجددة رسميا ومجتمعيا في خلق آليات ووسائل جديدة لدعم عمل الدولة المغربية في هذا الشأن، عن طريق بلورة أفكار وتصورات ومداخل جديدة في تعزيز الطرح الوطني تجاه ملف الصحراء، يعتمد أساسا على توظيف الإمكانات العلمية وصناعة الأفكار الكفيلة بالقيام بمهمة التوصيف والتشخيص الدقيقين لتطورات هذا الملف، وأيضا صياغة اقتراحات علمية وعملية مفيدة لبلوغ النتائج المتوخاة.

تأتي مبادرة تنظيم هذا اليوم الدراسي في هذا السياق ، و ذلك بهدف تقديم قراءة للتحولات الراهنة،و بناء عناصر قانونية و علمية داعمة لترافعنا الجماعي ، حول قضيتنا العادلة قضية و حدتنا الترابية ، انطلاقا من مقاربة المواضيع التالية :

* الأبعاد القانونية لوضعية المساعدات الإنسانية والمادية الموجهة لتندوف ومدى مشروعيتها ومراقبتها.

*مفهوم تقرير المصير في القانون الدولي وصيغ الملائمة على ضوء تطور تدبير نزاع الصحراء.

*رهانات المغرب الداخلية ذات الأثر الدولي في تسوية ملف الصحراء.

* سيناريوهات ملف الصحراء في أفق تقرير مجلس الأمن المرتقب .

* التدبير الأممي لملف الصحراء بين الفعل والتفاعل.

 

برنامج اليوم الدراسي

  1. (9:00) الجلسة الافتتاحية

رئيس الجلسة : السيد نقيب هيئة المحامين بمراكش

كلمة السيد رئيس الجامعة

كلمة السيد عميد كلية الحقوق

كلمة رئيس شعبة القانون العام

كلمة اللجنة المنظمة

  1. الجلسة العلمية الاولى(9:30)

رئيس الجلسة : د. احمد زايد، اعلامي

– د. يوسف البحيري ( كلية الحقوق بمراكش) : « وضعية المدنيين المحتجزين بمخيمات تندوف في ضوء القانون الدولي الانساني »

– د.الحسين أعبوشي(كلية الحقوق بمراكش):  » حق تقرير المصير في مبادرة الحكم الذاتي  »

– د.محمد الغالي(كلية الحقوق بمراكش):  » المجالس الجهوية المنتخبة و مسألة التمثيلية في الاقاليم الجنوبية « 

مناقشة

استراحة شاي

  1. (15:00) الجلسة العلمية الثانية

رئيس الجلسة : د. عدنان ياسين، اعلامي

– د.عبد الرحيم بنبوعيدة(كلية الحقوق بمراكش): تجربة المجالس الجهوية الجديدة بالاقاليم الجنوبية ومسألة التنمية.

– د.عبد الرحيم المنار اسليمي(كلية الحقوق أكدال بالرباط): ملف الصحراء في أفق القرار المرتقب لمجلس الأمن :السيناريوهات و التوقعات و الرهانات .

– د.عبد الفتاح البلعمشي (كلية الحقوق بمراكش): التدبير ألأممي لملف الصحراء بين الفعل والتفاعل الداخلي الدولي .

     – مناقشة

استراحة شاي

Post comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • Recherche par catégorie

© Faculté des Sciences Juridiques, Economiques et Sociales de MARRAKECH, Université CADI AYYAD